الكتاب الأخضر 

إنه بالنسبة لأي شخص عادي مجرد كتاب يعرض بعض الأفكار .. لكن بالنسبة لمعظم الأشخاص هو كتاب يعتبر مقدس !
و أقصد هنا : ليـبـيا !

الكتاب الأخضر و بإختصار ,, كتبه الرئيس الليبي معمر القذافي عام 1975 .
و قد صدر منه نسخ كثيرة , و لكنه منع في معظم البلاد .
صدرت النسخة الخاصة بمصر عام 1989 و مُنع في 1990 .

تعريف الكتاب الأخضر حسب الويكيبيديا :

الكتاب الأخضر كتاب ألفه العقيد الرئيس الليبي معمر القذافي عام 1975 م وفيه يعرض أفكاره حول أنظمة الحكم وتعليقاته حول التجارب الإنسانية كالإشتراكية والحرية والديمقراطية.
يتكون الكتاب الاخضر من ثلاثة فصول:

  1. الفصل الاول: الركن السياسي ويتناول فيه مشاكل السياسة والسلطة في المجتمع.
  2. الفصل الثاني :الركن الاقتصادي فيه حلول المشاكل الاقتصادية التاريخية بين العامل ورب العمل.
  3. الفصل الثالث :الركن الاجتماعي وفيه طروحات عن الاسرة والام والطفل والمراة والثقافة والفنون.

إن الذين في متابعة للكتب الممنوعة او المصدارة , بالتأكيد سيبحثون عن الكتاب الأخضر لأنه كتاب ممنوع . و الكتب الممنوعة إما أن تعرض حقيقة لا تتقبلها السلطة أو أنها تعرض أفكار لا تتقبلها السلطة أيضاً .
و لكن إذا ذهبت إلى المركز الثقافي الليبي .. ستجدهم يعطونك الكتاب الأخضر بشروحاته مجاناً !

إن معمر القذافي في هذا الكتاب يعرض حلولاً لثلاث حالات : الديمقراطية – الإشتراكية ( الإقتصادية ) – الإجتماعية .
و يعتبر أن هذا الكتاب هو نظرية عالمية جديدة من المفترض أن تطبق في جميع أنحاء العالم .

إن هذا الكتاب بإختصار يعتبر أن الديمقراطية الحالية التي تطبق في جميع أنحاء العالم هو نظام ديكتاتوري بحت , فالشعب يجب أن يكون هو أداة الحكم الأساسية و الأولى , الشعب هو سيد مصيره و هو سيد قراره.
كما أنه يعتبر أن : المجالس النيابية الممثلة عن الشعب هى في الحقيقة تمثل السلطة و الحزب الحاكم و ليس الشعب , و أن كل عضو فيها يخدم السلطة و سلطة نفسه و لا يخدم الشعب , كذلك الإنتخابات يكون الفوز فيها للحزب الحاكم و أنه لا يتم تحقيق العدالة فيها إطلاقاً , فلا يعقل أن كل الأصوات تذهب إلى الحزب الحاكم .
الأحزاب كذلك ليست ممثلة عن الشعب , و ذلك لأن الحزب هو عبارة عن إتحاد لمجموعة أفراد لهم مصالح واحدة و أهداف واحدة و تفكير واحدة , و الشعب بالتأكيد أفكاره و معتقداته و أهدافه مختلفة . و أن الحزب يطبق مبدأ حكم الكل من الجزء فيما معناه .
الصحافة و حريتها المقيدة , و أن كل إنسان يعبر عن نفسه كما يحب , حتى لو كان إنسان مجنون يمكنه أن يعبر عن نفسه بأنه مجنون ! فالإنسان يعبر عن نفسه و ليس عن المجتمع الذي يعيش فيه .
شريعة المجتمع , فالشعب يجب أن يحكم نفسه بنفسه , لا يجب أن تسيّره مجموعة قوانين اصطناعية – يقصد هنا : الدستور – , و نظام الدساتير لا يجب أن يعمل به في اي دولة , فهو مجموعة من القوانين تضعها أدوات الحكم الديكتاتورية السائدة في العالم , و الدساتير تختلف من دولة لأخرى على الرغم من أن حرية الإنسان واحدة !

هذا ما ورد في جزء حل مشكلة الديمقراطية بإختصار شديد .

و هنا يستوقفني سؤال واحد : هل طبّق الرئيس معمر القذافي هذا الحل على الشعب الليبي ؟

أثناء بحثي في الإنترنت أكثر عن الكتاب الأخضر بعد قراءته لمرتين , وجدت منتدى قد ناقش الكتاب الأخضر و لكن بسخرية .. و أعرض لكم ما ورد في هذا النقاش :

اضحك مع الكتاب الأخضر لصاحبه العكيد القذافي
لنأخذ فكرة عن خلفية القذافي العلمية، فبحسب ويكيبيديا: القذافي خريج جامعي بتقدير مرتفع – اختصاصه التاريخ وهذا يجعل من نقده ونقد فكره أمراً جديّاً أكثر ممّا ظننت في البداية.
بداية حياته
الابن الوحيد لعائلة بدوية تفلح الأرض وتمتهن رعى المواشى والابل في منطقة صحراء سرت . تلقى تعليمة الديني التقليدي في بادئ الأمر حيث حفظ القرآن الكريم ودرس الفقه وبعدها تلقى تعليمه الثانوي فى مدينة سبها التى طرد منها بسبب نشاطه السياسى ضد الانفصال وضد اغتيال بياتريس لومومبا لينتقل الى مدينة مصراته ومنها الى الكلية العسكرية ببنغازى ثم التحق بجامعة بنغازي التي تخرج منها بتقدير مرتفع فى اختصاص التاريخ . التحق ببعثة تدريبية في المملكة المتحدة وعاد الى ليبيا ليعمل في سلاح الإشارة. تأثر فى بداية حياته باطروحات الزعيم الراحل جمال عبدالناصر حول القومية العربية ، الا انه تجاوزه فكريا وسياسيا فى اطروحات تتعلق بالعروبة وبالديمقراطية وبالاشتراكية الجماهيرية بلورها فى النظرية العالمية الثالثة ( الكتاب الاخضر ) .

الجزء الأخير يوضح التالي :
- أن معمر القذافي كان متأثر بأفكار جمال عبد الناصر .. و هذا صحيح .
- تجاوز القذافي فكر عبد الناصر من خلال الكتاب الأخضر .
و الكتاب الأخضر صدر عام 1975 . و عبد الناصر توفى 1970 !
تولى السادات الرئاسة , و كانت الخلافات بين السادات و القذافي تكثر و تكثر !

هنا وضح ما اعتقدته عند قراءتي للكتاب : السخرية من النظام الديمقراطي في العالم و خصوصاً مصر .

و تطبيق الصورة الحالمة للإشتراكية و التي تتصورها الماركسية !

عموماً يقال أنّ القذافي حشّاش ومتخبّط فكريّاً، ومن أكثر نوادره جحشنةً مناداته بدولة اسراطين (اسرائيل +فلسطين ومأخذي عليه أنه لم يسميها فلسرائيل فلسطين + اسرائيل)، أمّا عن تناقضاته فأكثرها ظهوراً مناداته بحكم الشعب من جهة وممارسته للدكتاتورية من جهة أُخرى.
وطبعاً لا أنسى أنه “مبندق” لا يعرف إلى من ينتمي .. فمرة ينتمي إلى الأمة العربية .. ومرة إلى الأمة الإفريقية .. وأخيراً يبدو أنه يريد تعيين نفسه خليفةً للمسلمين … أو ربما ولي عهده .. سيفو …

و هذا ما كنت أحتاجه للرد على سؤالي ..
هل يطبّق معمر القذافي حله الديمقراطي على شعبه ؟!!

يعترف التعريف السابق ( تعريف الويكيبيديا للكتاب الأخضر ) والذي يبدو منحازاً إلى القذافي أن الأخير جمع واستخلص أفكاره من حضارات عديدة ليقدّم نظرية يعتبرها صاحبها الثالثة والّتي تأتي قُدماً بعد الماركسية لكارل ماركس والرأسمالية كثمرة للتطور الصناعي وثورته.
والكتاب الأخضر في ليبيا هو كالقرآن في المساجد، يقرأ منه طلاب المدارس الصغار في الصباح يومياً تماماً كما تشدو حناجر الأطفال السوريين بالنشيد الوطني نشيدنا الجميل “حماة الديار”. كلّ يوم تحيّةً للعَلَم.
الإعجاز العلمي في الكتاب الأخضر
ملهم العقل الليبي الحديث

أتى العكيد القذافي بنظرية سياسية صالحة لكل زمان ومكان، فهي خلاصة للتجربة الإنسانية، استطاع القذافي بنظرته الثاقبة إيجادها واستعصارها من قريحته المتفتحة، ومن الملفت للنظر أنّ الكتاب الأخضر ليس مجرّد كتاب سياسي، بل هو نظام حياة متكامل يحوي على ما لذّ وطاب من العلوم الهندسية والاقتصادية والإنسانية والاجتماعية والتاريخية، وكما أسلفت فهو صالح لكل زمان ومكان.

ولقد أنعم الله على الليبيين بعدما راحوا ينبشون الكتاب الأخضر بحثاً عن أية إشارة أو تلميح لأي اكتشاف علمي لم تتوصّل الإنسانية إليه بعد، متمثلةً بمخابر الأبحاث الغربية أجمعها، وبعلماء الإنسانية العظماء كلهم من أبوقراط حتى علماء ما قبل القذافي.

وكان شاب ليبي قد نجح مؤخراً في اختراع سيارة جميلة جدّاً، تم استعراض مزاياها على الفضائية الجماهيرية، ولدى سؤال المذيعة له: “كيف خطرت لك فكرة هذه السيارة” فأجابها مفتخراً “لقد استلهمت فكرتها من الكتاب الأخضر”

ويعجب الإنسان المتحذلق أو الحاذق على حد سواء، كيف لم يسلّم القذافي كتابه الأخضر لأمريكا بعد أن سلمها كل أسلحته وأسرارها؟ لماذا تتعامى أمريكا عن الكتاب الأخضر وحقيقته الفذة؟

اقرؤوا معنا:
– كيف استوحى عبد القدير خان والد القنبلة الذرية الباكستانية علمه من الكتاب الأخضر.
– إسرائيل تفتتح المجمع اليهودي لدراسات الكتاب الأخضر لمواجهة مقتضيات صراع الوجود العربي – الإسرائيلي.
– القذافي سيدافع عن صدام في محاكمته بشرط أن يحفظ الكتاب الأخضر

الخبر……….
*وصفت عائشة القذافي صدام حسين بأنه مثل ” ابيها ” وقالت انها ستتولى الدفاع عنه وتمويل هيئة المحامين التي سترافع بالنيابة عنه . 

التعليق
* احتج صدام حسين على تشبيهه بمعمر القذافي وقال ان القذافي مجنون برخصة اما انا — يقول صدام — فمجرد سفاح لا اكثر ولا اقبل .
* قال القذافي انه يقف وراء ابنته وقدامها في مسعاها واضاف انه ليس من العدل محاكمة صدام على شوية مقابر جماعية حفرها لابناء شعبه الوفي وقال ان تجريب صدام للاسلحة الكيماوية بسكان حلبجة تم من منطلق ” والاقربون بالمعروف ” .
* قالت ساجدة طلفاح انها ام عائشة بالرضاعة … واضافت انها ارضعت ايضا سيف الاسلام القذافي لذا جاء اصلع —ا لخالق الناطق عدي —.
* اتصلت رغد بمعمر القذافي هاتفيا وقالت له ” ثانك يو يا اونكل ”.
* اتفق شيخ قطر وشيخ ابو ظبي على ان تقوم زوجة شيخ قطر بالدفاع عن شيخ ابو ظبي فيما لو— لا سمح الله — تم القاء القبض عليه مثل صدام في مقابل ان تتولى كل نسوان الشيخ زايد الدفاع عن شيخ قطر لان حجم الشيخ يحتاج الى اكثر من محام واحد خاصة اذا ما عقدت المحكمة في حسبة الدوحة التي تقوم بوزن المتهمين مع صحاحير البندورة .
* سألوا عائشة كيف ستدافع عن صدام وهي لا تحمل اجازة محاماة لانها رسبت في الجامعة الفرنسية فقالت ان جامعة طرابلس ستفصل لها شهادة خلال 24 ساعة .
* قال القذافي انه اشترط على صدام ان يحفظ الكتاب الاخضر عن غيب وقال ان عائشة ستسمع له الكتاب في السجن.
http://www.libya-alhora.com/forum/showthread.php?t=265

المصدر : منتديات نغم

الحكم على الكتاب الأخضر هنا للسخرية منه , و من منهجه عموماً ..
لأنه كما رأينا , الكتاب الأخضر خلاصة أفكار , و أن الكتاب الأخضر هو الكتاب الأول و الأهم لدى الشعب الليبي ..
و في هذا النقاش أيضاً يستوقفنا سؤال هام : لماذا أمريكا تتعامى عن الكتاب الأخضر و بما فيه من أفكار معادية لنظامها عداء صريح ؟!

هذا بالنسبة للديمقراطية و الحل المفروض لها .
إن الجزء الخاص بالديمقراطية يعرض حلول جيدة إلى حد ما , لكن حكم الشعب يحتاج إلى تنظيم .
و التنظيم هو : مجلس شعب – مجلس شورى – مجلس محلي – أحزاب … – ….. .

بشرط أن يكون هذا التنظيم يطبق بمبدأ : العدل و النزاهة .

إنتخابات نزيهة , مجلس شعب ينوب عن الشعب فعلاً , أحزاب تمثل الشعب , حرية في الصحافة و الإعلام …
عرض الكتاب ايضاً حلولاً لمشكلة المرأة , التعليم , الأسرة , القبيلة , المغنى , الرياضة !
أو حلولاً للمشاكل الإجتماعية .
فيعتبر القذافي بالنسبة للمرأة : أن الرجل إنسان و المرأة إنسان .
و هنا أقول ان هذه نظرية صحيحة , فالرجل كما يأكل و يشرب , المرأة كذلك .
إلا أن الرجل و المرأة لا يشتركان في كل الأعمال !
يرى القذافي أن المرأة ليس لها إلا المنزل و تربية ابناءها , فهى أنثى , رقيقة , لا تتحمل الأعمال المكتبية أو غيرها , و التي يجب أن تكون من نصيب الرجل أولاً و أخيراً , فالرجل قوي يتحمل أي أعمال , لكن المرأة لا .
المرأة لها منزلها , و لها تربية أولادها و تنشئتهم على طرق سليمة صحيحة , الرجل له أن يعمل و يكد , و لا يجب للمرأة أن تقوم بأعمال الرجل , ذلك فيه ضراوة و شدة .
كذلك لا يجب للأحزاب الحاكمة أن تعتبر المرأة و كأنها سلعة ناجحة , للقيام بالأعمال الشاقة .
يرى القذافي كذلك أن دور الحضانة هى عبارة عن حظيرة دواجن , فالطفل ليس له إلا أسرته , ينشأ و يترعرع فيها , و لا يجب أن تكون دور الحضانة بمثابة الأم الأساسية له .
مثل الدجاج , يمكننا التفريق بين لحم الدجاج الطبيعي ( تنشئة المزارع الطبيعية ) و بين لحم الدجاج المصطنع ( عمليات التسمين ) .
التعليم .. يرى القذافي أن التعليم أصبح محدد بمناهج أساسية يكتبها الطلاب في كراساتهم , يحفظونها فينجحوا . و هذا تعليم خاطئ , التعليم للجميع و على الجميع تعلم ما يحبوه .
بمعنى , أنه يجب أن يكون التعليم متعدد المجالات , لا يجب أن يكون من مجال واحد فقط , و على الفرد أن يختار ما يحبه للتعلم .
توضيح : طالب الثانوية العامة يدرس فيزياء و كيمياء و أحياء و رياضة و عربي و … و …. , هذا خطأ , الفرد يجب أن يختار ما يريد تعلمه : فيزياء أو كيمياء أو أحياء أو رياضيات أو لغة عربية أو … أو …. .
كذلك الأسرة , الأسرة تحكم نفسها بنفسها , لا يحكمها دستور أو تشريع قانوني معين .
هذا بإختصار ما تم عرضه من حلول و أفكار في الكتاب الأخضر . على الرغم من أنني قراءته لمرتين فقط .
و لكن للحديث بقية .
قبل أن أختم الجزء الأول من ملاحظتي المطولة على هذا الكتاب , أريد أن أعرض إليكم بعض الآراء من بعض القراء لهذا الكتاب على الإنترنت :
http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=20c55fa8a7a3bf1c&clk=wttpcts
ستجدوا الآراء الأخيرة ضد القذافي , و فيما معناه ان معمر القذافي شخص هائم لا يستطيع تذكر اسمه !
http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=7a072f41d25b9959&table=%2Fejabat%2Fsearch%3Fq%3D%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2583%25D8%25AA%25D8%25A7%25D8%25A8%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25A3%25D8%25AE%25D8%25B6%25D8%25B1
و هنا ايضاً سنجد لماذا تم منع الكتاب الأخضر من معظم الدول العربية ؟ و سنكتشف أن مؤلف الكتاب الأخضر ليس معمر القذافي ,
و لهذا دراسة قادمة بإذن الله
بإذن الله سنتابع الدراسة عن هذا الكتاب المثير للجدل على مرات قادمة .
About these ads